ناجون من معارك الرمادي: تركنا جثث الدواعش تأكلها الكلاب في شوارع المدينة

0
315

ناجون من الرمادي

المعلومة/ترجمة …

كشف ناجون ناجون من معارك الرمادي، الثلاثاء، أن عصابات داعش الارهابية تركت المدنيين بدون طعام لعدة شهور، والىن الكلاب وحدها هي تجوب شوارع الرمادي وتتغذى على جثث الدواعش المنتشرة هناك.

وذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة/ إن “المدنيين الذين استقبلتهم القوات العراقية بعد هروبهم من المدينة كشفوا أن عدد الدواعش المتبقين في الرمادي ضئيل جدا وان عصابات داعش جوعت العوائل وتركتها بدون طعام لعدة اشهر فيما تمتلىء الآن شوارع المدينة بجثث العصابات الارهابية والتي تركت لتنهشها الكلاب”.

وقالت امرأة فرت مع المدنيين “لقد رأينا جثث الدواعش في الشوارع حينما غادرنا منزلنا والكلاب تأكل رؤوسهم ولم تبق منهم سوى ايديهم وأرجلهم”، مضيفة “كنا في حال يرثى لها فقد تركنا الارهابيون بدون طعام لمدة شهرين ولم يكن هناك ماء خلال العشرة ايام الاخيرة قبل هروبنا”.

وتابعت “لقد فوجئنا بالدمار الذي سببه المسلحون الارهابيون للمدينة وان هؤلاء ليسوا مسلمين بل عبارة عن وحوش ضارية”.

وقال رجل آخر إن “العصابات الارهابية اعدمت سبعة مدنيين رفضوا المغادرة معهم الى منطقة أخرى ونحن نشكر قواتنا الامنية التي تمكنت من انقاذنا من براثن هؤلاء المجرمين”.

ونقلت الصحيفة عن الرائد في الجيش العراقي سلام حسين إن “داعش كانت تستخدم المدنيين كدروع بشرية وانه تم انقاذ عشرات العوائل في المدينة وتم اطلاق مكبرات الصوت في المدينة لحث العوائل على المغادرة قبل القيام بالتقدم واستدعاء الضربات الجوية”. انتهى/25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here