عرض مسرحية “مكاشفات” على خشبة المسرح الوطني

    0
    308

    مسرحية مكاشفات

     

    المعلومة/بغداد/..

    تعرض عصر يوم غد الأربعاء مسرحية “مكاشفات” للفرقة الوطنية للتمثيل، على خشبة المسرح الوطني وسط العاصمة بغداد.

    ومن المقرر ان تعرض المسرحية لمدة يومين فقط، بسبب ارتباطاتها الخارجية.

    وتجسد المسرحية الصراع الأزلي بين الديكتاتورية والضحية، حيث تُحاكم الديكتاتورية ورمزها الحجاج الموجود في كلّ زمان ومكان، وفي إسقاط واضح على واقعنا العراقي والعربي الراهن.

    ويسعى المخرج في العرض الذي نهض به في دوري عائشة والحجاج الفنانان شذى سالم وميمون الخالدي، إلى خلق محاكاة بين الماضي والحاضر، من خلال مفاهيم الشعب والمعارضة والسلطة الديكتاتورية، عبّرت عنها مونولوجات وديالوجات العرض بلغة شعرية بليغة، تحمل عناصر متعة وتشويق ثقافيتين تفتقر لها إعداد كبيرة من أعمالنا المسرحية.

    وكانت مسرحية “مكاشفات” شاركت بمهرجان المسرح الأردني بنسخته الثانية والعشرين التي انعقدت في العاصمة الأردنية عمان في الرابع عشر من تشرين الثاني الماضي، لتشكل منعطفاً جديداً في مسار المسرح العراقي والعربي، حيث صاغ سيناريو العرض والإخراج الفنان غانم حميد.

    تجدر الإشارة إلى إنّ مسرحية “مكاشفات” أعدّها الفنان الراحل قاسم محمد قبل عقدين، وقد اقترح حينها على الفنان غانم حميد إخراجها، وقد حاول فعلا عام 1998 بعد أن أجازها وتبناها المركز العراقي للمسرح، إلا أن النظام السابق منعها بعد ستة عشر يوماً من التدريبات لتبقى طي الإدراج طيلة عشرين عاما.

    وستشارك (مكاشفات) في مهرجان المسرح العربي بدورته الثامنة الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح التي ستنعقد في دولة الكويت بين العاشر والسادس عشر من شهر كانون الثاني الجاري، حيث ستتنافس على نيل جائزة سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة لأفضل عمل مسرحي عربي للعام 2015 وذلك بعد ترشيحها من اللجنة العربية المكلفة، إذ بلغ مجموع العروض التي نظرت اللجنة في ملفاتها في التصفية النهائية 133 عرضاً من 20 دولة، منها ثماني عشرة دولة عربية ودولتان من مهاجر المسرحيين ومن بين 15 مسرحية عراقية سبق أن تقدمت للمشاركة.

    وستدور رحى المنافسة الإبداعية لاقتناص هذه الجائزة والفوز بها مع سبعة عروض مسرحية عربية اخرى.انتهى/25ق

    اترك رد

    Please enter your comment!
    Please enter your name here