رئيس الوقف السني يدعو العراقيين لنبذ الطائفية ووحدة الصف بعد تفجير مساجد بابل

0
171

الهميم

المعلومة/ بغداد/..

دعا رئيس ديوان الوقف السني عبد اللطيف الهميم, الاثنين,  المسلمين كافة وبالخصوص ابناء الشعب العراقي إلى وحدة الصف ونبذ الطائفية التي تهدد النسيج الاجتماعي لأبناء البلد الواحد, مؤكدا أن الاعتداء على المساجد في بابل ما هو إلا محاولة لعصابات لا تختلف عن “داعش” بشيء.

وقال الهميم في بيان تلقت وكالة / المعلومة/ نسخة منه, إن “العراق اليوم في مفترق طرق وعلى أبواب طريقين احدهما سالك والآخر هالك ولا نجاة الا بالوحدة ما بين ابناء البلد الواحد”، مبينا أن “فتنة من الفجار الأشرار أطلت علينا اليوم, في محاولة بائسة نفذتها عصابات اقرب الى داعش، تمثلت بالاعتداء على مساجد في بابل”.

وأضاف “نقول لهؤلاء لن تنالوا من وحدة العراق وان العراقيين قد أدركوا الدرس سنة وشيعة”، مؤكدا ان “العراقيين اليوم لن يكونوا أداوت قذرة بيد أي طرف”, لافتا الى ان “الاعتداء جاء بعد تحقيق منجز تحرير الرمادي وان الهدف منه هو اعادة البلد الى المربع الاول”.

وأوضح رئيس الوقف السني, أن “شر البلاء ان تقوم عصابات داعش الارهابية بالاعتداء على ابناء العراق وفي نفس الوقت تقوم عصابات أخرى بالاعتداء على مساجد السنة وكلاهما يريدان الشر بالعراق”, مبينا أن “عزيمة العراقيين ستبني الدولة على أساس المواطنة رغم انف الدواعش على اختلاف طوائفهم واتجاهاتهم وتياراتهم و مذاهبهم”. انتهى / 25 س

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here