حزب الشعب الدنماركي: يجب مصادرة مقتنيات اللاجئين لوقف الهجرة

0
132

Migrants wait at Greece's border with Macedonia, hoping to enter Gevgelija, Macedonia

المعلومة/بغداد/..

قال حزب الشعب الدنماركي المناهض للهجرة إن اقتراحه المثير للجدل بمصادرة أموال ومقتنيات المهاجرين الثمينة لا يهدف إلى جمع المال، بل إلى ثني هؤلاء عن المجيء إلى الدنمارك.

وقال مارتن هنريكسن من حزب الشعب في تصريحات اطلعت عليها وكالة /المعلومة/، ان “الرسالة مهمة، ونحن نقول من خلالها إنه إذا أردت أن تأتي إلى أوروبا، يجب أن تبقى بعيدا عن الدنمارك لأن لدينا كثيرا من المشاكل مع المهاجرين ولا نريد مزيدا منهم في الدنمارك”.

وبموجب الاقتراح الذي تقدمت به حكومة يمين الوسط والذي سيصوت عليه البرلمان في كانون الثاني المقبل، ستتم مصادرة أموال المهاجرين ومقتنياتهم الثمينة التي تزيد قيمتها على ثلاثة آلاف كرونر (440 دولارا، 400 يورو)، باستثناء خواتم الزواج والهواتف النقالة.

ويقول الاقتراح إن الهدف من ذلك هو المساهمة في تسديد كلفة معيشة اللاجئين في البلاد واستفادتهم من نظام الرعاية الاجتماعية السخي.

وكان وزير الاندماج الدنماركي أنغير ستويبيرغ صرح الأسبوع الماضي “لا يوجد سبب للانتقاد لأن القانون ينص على أن الدنماركيين الذين يمتلكون مقتنيات تزيد قيمتها على عشرة آلاف كرونر (1450 دولارا، 1340 يورو) قد يطلب منهم بيعها قبل أن يتلقوا معونات البطالة”.

ويأتي الاقتراح ضمن سلسلة من الخطوات التي تتخذها كوبنهاغن لتجنب تدفق اللاجئين إليها كما حدث في السويد المجاورة حيث تقدم نحو 150 ألف شخص بطلبات لجوء هذا العام حتى نهاية تشرين الثاني مقارنة مع 18 ألفا فقط في الدنمارك.

ومن بين الإجراءات الأخرى تقصير مدة تصاريح الإقامة، وتأخير لم شمل العائلات، ووضع إعلانات تعارض للجوء في الصحف الدنماركية.انتهى/25ق

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here