أنباء عن استهداف التحالف الدولي لطائرة ″سي خوي″ عراقية غربي الرمادي

0
729

المعلومة/ خاص/..

أفاد شهود عيان في محافظة الانبار، الخميس، بأن طائرات التحالف الدولي، الذي تقوده أمريكا استهدف طائرة سي خوي عراقية غربي مدينة الرمادي، مشيرين إلى أن الاستهداف جاء بعد قصف الطائرة العراقية لمواقع ″داعش″ الإجرامية، ما أدى إلى احتراقها.

وقال الشهود في تصريح لوكالة /المعلومة/ ، إن ″طائرتين سي خوي تابعتين لطيران الجيش العراقي قصفتا مقار لعصابات داعش الإجرامية في منطقة البو شجل بوادي حوران غربي الرمادي، مما أدى إلى قتل 35 عنصراً من مجرمي داعش وتدمير ثلاث آليات بينها آلية تحمل سلاح 37 مقاومة للطائرات″.

وأشار الشهود إلى أن ″أحد طيارين التحالف الدولي بقيادة أمريكا استهدف بضربة متعمدة إحدى الطائرتين العراقيتين ما أدى إلى احتراقها في الجو″.

يشار إلى أن الطيران التحالف الدولي الذي تقوده أمريكا دائماً ما يتغاضى عن استهداف ارتال عصابات ″داعش″ الإجرامية وفي مناطق الانبار وصلاح الدين والموصل، فيما يعمد إلى استهدف مواقع فصائل المقاومة الإسلامية والقوات الأمنية العراقية بداعي ″الخطأ″.

وكان عدد من السياسين والكتل السياسية قد طالبت بايقاف التعاون مع القوات الامريكية فيما يتعلق بالحرب ضد الارهاب، وفتح قنوات تعاون مع روسيا والصين وغيرها من الدول فيما يخص التسليح والمدربين والمستشارين.

وعمدت الولايات المتحدة الامريكية على اطالة أمد الحرب مع ″داعش″ الاجرامي، بعد العاشر من حزيران 2014، من خلال عدم الايفاء بعقود التسليح مع العراق، لاسيما صفقات الطائرات سواء F16 أو الاباتشي، وتزويد التنيظمات الارهابية بالعتاد والمؤمن من خلال القاءها على المناطق التي تقع تحت نفوذ الارهاب.انتهى/25ح

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here